الهياتم اليوم

الهياتم اليوم

أهلا بك يا زائر فى الهياتم اليوم
 
الرئيسيةالرئيسية  الموقع الرسمىالموقع الرسمى  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
للإعلان على الصفحة الرئيسية للمنتدى راسلونا على Hayatemtoday@yahoo.com

أوالإتصال على الرقم 01283953876
                   01201616424
مع تحيات :إداره منتدى الهياتم اليوم
أهلا ومرحبا بكم فى منتدى الهياتم اليوم









شاطر | 
 

 قصة وعظه من الحياة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
السفير
المراقب العام
المراقب العام
avatar

تاريخ التسجيل : 03/08/2010
عدد المساهمات : 9009
نقاط : 13905
ذكر

المزاج : اهلاوى للابد(( الاهلى فى دمى ))

مُساهمةموضوع: قصة وعظه من الحياة    الأربعاء سبتمبر 07, 2011 1:35 pm

صرخت بأعلى صوتي: يا رب أنقذني رأيت ملك الموت يُخرج روحي من جسدي
شاب عشق البحر وأحبه، ولأجل ذلك اشترى مركباً ليبقى في البحر أطول وقت ممكن، كيف لا ؟ وقد أصبح الموج النغمة الحالمة التي يحب أن يسمعها دائماً.
كان يتنزه مع أصدقائه فأراد الله به خيراً فحدثتِ المفاجأة يقول: م. ص. ر:
كنت ذات يوم في البحر مع قاربي وحيداً، أقطع الأمواج وكان الوقت قد قارب على المغرب، وأنا أحب أن أبقى منفرداً في هذه الساعة بالذات، أعيش مع أحلامي، وأقضي أجمل أوقاتي مع الأطياف، وأنا وحيد على الماء الأزرق، وفجأة حدث ما لم يكن في الحسبان، ورأيت القارب وقد اعتلاني، وأصبحت بين الماء أصارع الأمواج والموت معاً.
لم أستطع أن ألتزم بقارب النجاة أو بالطوق المعد لمثل هذه الحالات، صرخت بأعلى صوتي: يا رب أنقذني، صدرتْ هذه الصيحة من أعماق قلبي، ولم أدر بنفسي.

غبت عن الوعي.. استيقظت، أجَلْت بصري يمنة ويسرة، رأيت رجالاً كثيرين يقولون: (الحمد لله، إنه حي لم يمت)، ومنهم اثنان قد لبسا ملابس البحر.
قالوا لي: (الحمد لله الذي نجاك من الغرق)، لقد شارفت على الهلاك، ولكن إرادة الله كانت لك رحمة ومنقذا.
لم أتذكر مما مضى في تلك الحادثة إلا ندائي لربي.
دارت بي الدنيا مرة أخرى، وأصبحت أحدث نفسي، لماذا تجافي ربك؟ لماذا تعصيه؟ كان الجواب: الشيطان والنفس، والدنيا كانت تصرفني عن ذكر الله !!
أفقت من دواري، قلت للحاضرين: هل دخل وقت العشاء؟ قالوا: نعم.
قمت بين دهشة الحضور، توضأت وصليت، قلت: واعجباً هل حقيقة أني أصلي؟! لم أكن أؤدي هذه الصلوات في حياتي إلا مرات قليلة جداً، وفوق ذلك رحمني ربي وأكرمني بجوده ومنّه.
عاهدتُ ربي أن لا أعصيه أبداً، وإن أزلني الشيطان أستغفر، فإن ربي غفور رحيم.
وبقيت متخوفاً ألا يقبل الله توبتي حتى قرأت هذه الآية (إن الله لا يغفر أن يُشرك به ويغفر ما دون ذلك لمن يشاء).
وتذكرت قول النبي صلى الله عليه وسلم، (إن التوبة تجبُّ ما قبلها)... فاطمأنت نفسي، واستكانت، وعرفت أن الله جواد كريم يفرح بتوبة عبده مهما بلغت ذنوبه.
أسأل الله أن يتوب عليّ وعليكم وعلى المسلمين أجمعين، إنه سميع مجيب.
واغرورقت عيناه بالدموع وانفجر باكياُ حتى أبكانا معه.



رأيت ملك الموت يُخرج روحي من جسدي

كان شابا يحلم بالنجومية الساحقة والجماهيرية العريضة والتميز بالألوان الغنائية وكان ضمن المشاركين في برنامج ستار أكاديمي وسوبر ستار لكن المولى عز وجل منّ عليه بالتوبة ..
واليوم هو الإنسان المؤمن الذي عاد إلى رشده وإلى ربه فقد أصبح شخصا مستقيما نادما على ما سلف من سنوات حياته التي قضاها
بين السهر والغناء والموسيقى ومعصية الله عز وجل في كل شؤونه وتصرفاته ..
يروي قصته ورجوعه إلى الله فيقول : أحمد الله جل وعلا الذي أخرجني من الظلمات إلى النور .. فأنا لم يبقى شيء من الحرام لم أفعله .
وفي الفترة الأخيرة كنت أشعر بنوع من الغثيان كلما أمسكت آلة البيانو على عكس سابق عهدي حيث كنت أغيب عن الوعي حين أعزف وأسبح في فضاء الشيطان ..
وفي إحدى الليالي وكنت نائما على معصية .. وقد كنت قبلها أعاني من قلة النوم والأحلام الغريبة وفجأة غلب عليّ النعاس وغبت عن الوعي ودخلت في عالم غريب ومخيف ..
وقد بدأ الحلم وكأنني في إحدى السهرات الماجنة وحولي عدد من النساء وبعدها رأيت نفسي متوفياً ، ورأيت وكأن ملك الموت يُخرج روحي من جسدي وأنا أحاول التمسك بها ولكنه سلبها من جسدي بكل قوة وشدة وألم ..
وأثناء تلك اللحظات رأيت أهلي حولي وهم يبكون وأنا أريد أن أتكلم ولكن لا أستطيع ثم رأيت نفسي وإذا بي في المغسلة حتى كفنوني وقبل أن يدفنوني صحوت من نومي على أذان الفجر فوجدته شيئا آخر وكأنني لم أسمعه من قبل ..
وبعد الحلم ذهبت ورميت نفسي بين أقدام أمي وأبي وبكيت لهما واعتذرت عن أخطائي وذنوبي السابقة وطلبت منهم أن يساعدونني ، ثم اتصلت على ابن خالتي وطلبت منه أن يأخذ كل شيء له صلة بالماضي ويبعده عني بأسرع وقت ..
وأعلنتها توبة لله جل وعلا وها أنا الآن أعيش الحياة الطيبة ( فقد كنت فيما مضى ميتاً فأحياني الله بمنه وفضله ) .








ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ&& (وائـــــــــــــــــ القــصـــاص ــــــــــــــل)&& ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابراهيم المسلمي
المراقب العام
المراقب العام


العمر : 34
تاريخ التسجيل : 09/08/2010
عدد المساهمات : 1944
نقاط : 5444
ذكر

الخنزير
المزاج : الحمد لله

مُساهمةموضوع: رد: قصة وعظه من الحياة    الأربعاء سبتمبر 07, 2011 7:11 pm

سبحان الله
والله ياوائل مش عارف اقولك ايه
هذان الشابان احبهما الله لذلك قربهما اليه والي التوبه
فالموت امام اعيننا كل وقت ولم نتععظ ونعتبر رغم باكئنا علي ما نفارقهم ودعائنا لهم بالرحمه
هلي يجب ان نجرب سكرات الموت حتي نلجا الي الله سبحانه وتعالي
اللهم توبة تقبلها من جميع المسلمين
وغفران ورحمة منك ياارحم الرحمين
والحمد لله الي جعلني مسلما
استغفرك ربي واتوب اليك
تسلم ايدك ياوائل وكم تاثرت كثيرا بهاتين القصتين




الساكت عن الحق شيطان اخرس

الحرباء تتغير الوانها لتحمي نفسها

وبعض الناس تتغير قلوبهم

مع تغير الوان ملابسهم او مناص
بهم في الحياه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الاميرة شمس
مشرفه
مشرفه
avatar

العمر : 24
تاريخ التسجيل : 23/07/2011
عدد المساهمات : 1396
نقاط : 3979
انثى

الديك
المزاج : الحمد لله

مُساهمةموضوع: رد: قصة وعظه من الحياة    الأربعاء سبتمبر 07, 2011 10:39 pm

قصه مؤثرة اوى يا مستر وائل
وفعلا احنا مش بنحس بالموت الا اما يقرب مننا
وقتها بس بنفكر في ربنا
حتى في اشد مصيبنا بنفتكر ربنا مع ان ربنا موجود معانا في الحزن والفرح
تسلم ايديك يا استاذ وائل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الاميره الحائره
عضو ذهبى
عضو ذهبى
avatar

العمر : 25
تاريخ التسجيل : 12/08/2011
عدد المساهمات : 199
نقاط : 2526
انثى

الماعز

مُساهمةموضوع: رد: قصة وعظه من الحياة    الخميس سبتمبر 08, 2011 6:47 am

مستر وائل جزاك الله خيراً وبارك فيك وجعل هذا الموضوع والقصه الجميله فى ميزان حسناتك

ليه ياجماعه الواحد مش بيعرف الله المولى عزوجل الا فى المصائب أو عند الموت وفى أكتر الاوقات نرى المساجد تملىء وبطريقه ملحوظه فى وقت الامتحانات
هل الله موجود فقط فى هذه الاوقات ونتقرب له عن الموت أو فى المصائب
الله عزوجل موجود فى كل وقت وفى كل مكان لا يغفل ولا ينام

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
السفير
المراقب العام
المراقب العام
avatar

تاريخ التسجيل : 03/08/2010
عدد المساهمات : 9009
نقاط : 13905
ذكر

المزاج : اهلاوى للابد(( الاهلى فى دمى ))

مُساهمةموضوع: رد: قصة وعظه من الحياة    الخميس سبتمبر 08, 2011 7:26 am

بارك الله فيكم جميعا ( هيما /شمس /الحائرة )
ودائما متألقين فى الرد ومتألقين فى الحوار وكم يسعدنى ان ارى كل منكم فى مواضيعى بتعطينى دافعة للامام






ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ&& (وائـــــــــــــــــ القــصـــاص ــــــــــــــل)&& ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قصة وعظه من الحياة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الهياتم اليوم :: (¯`·._) (كلو على كلو) (¯`·._) :: الحوارت الشبابية-
انتقل الى: